@ So as not to lose traces of the shameless crime, Putin Assad, war criminals @

The Ghouta massacre … a merciless slaughter. The massacre took place three days after the arrival of a mission of international inspectors to Damascus (Al-Jazeera)

20/8/2015

Described as the chemical massacre, which was committed by the Syrian regime forces, using sarin gas or nerve gas against the residents of Eastern Ghouta and Moadamiyat al-Sham in Western Ghouta, and more than a thousand people, most of them women and children, were killed on August 21, 2013.

Residents of Eastern Ghouta and Muadamiyat al-Sham in Western Ghouta woke up on August 21, 2013, to an unprecedented massacre in their history, in which missiles carrying chemicals were used, in which more than 1,450 people, most of them children, were killed. The attack took place three days after the arrival of an international inspection mission to Damascus.
Military and Strategic | Documents and Events | Syria

The Ghouta massacre … a slaughter without demolition The massacre took place three days after the arrival of an international inspectors mission to Damascus (Al-Jazeera)

20/8/2015

Described as the chemical massacre, which was committed by the Syrian regime forces, using sarin gas or nerve gas against the residents of Eastern Ghouta and Moadamiyat al-Sham in Western Ghouta, and more than a thousand people, most of them women and children, were killed on August 21, 2013.

Residents of Eastern Ghouta and Muadamiyat al-Sham in Western Ghouta woke up on August 21, 2013, to an unprecedented massacre in their history, in which missiles carrying chemicals were used, in which more than 1,450 people, most of them children, were killed. The attack took place three days after the arrival of an international inspection mission to Damascus.

Who did it?
The regime forces – who were present inside the 155th Brigade in Qalamoun – fired, at 2:31 am on August 21, 2013, sixteen missiles, of a surface-to-surface type loaded with toxic gases, likely of the type “sarin”.

The report added that rockets landed in a number of cities in the two Ghouta, most notably Zamalek, Ein Tarma, Kafr Batna, Arbin in the Eastern Ghouta and the city of Moadamiya in Western Ghouta. Syrian political activists confirmed that the regime used an internationally prohibited weapon to strike the Ghouta area in preparation for storming it.

The missiles that carry chemical warheads (and are used in the attack) are distinguished by that they do not make a sound after they explode, and do not cause damage to buildings, but rather suffocate breaths and destroy nerves.

The accounts of the number of victims of the Ghouta massacre differed between the number of 1,400 deaths announced by the opposition, which is closer to the number attributed to a US intelligence report, and the number 355 that Doctors Without Borders mentioned among the nearly 3,600 cases transferred to hospitals.

The survivors of the massacre suffered from red and itchy eyes, unconsciousness, suffocation, muscle spasms, and foaming in the mouth.

                      long live Syria, free and proud
                               Down with the chemical criminals

@كي لاتضيع معالم الجريمة الوقحة الأسد بوتين مجرمي حرب@

مجزرة الغوطة.. ذبح بلا رحمة وقعت المجزرة بعد ثلاثة أيام من وصول بعثة مفتشين دوليين إلى دمشق (الجزيرة)

20/8/2015

توصف بمجزرة الكيميائي، ارتكبتها قوات النظام السوري، مستخدمة غاز السارين أو غاز الأعصاب في حق سكان الغوطة الشرقية ومعضمية الشام بالغوطة الغربية، فقُتل أكثر من ألف شخص أغلبهم من النساء الأطفال يوم 21 أغسطس/آب 2013.

استيقظ سكان الغوطة الشرقية ومعضمية الشام بالغوطة الغربية يوم 21 أغسطس/آب 2013، على مجزرة غير مسبوقة في تاريخهم، استعملت فيها صواريخ تحمل مواد كيميائية، قضى على إثرها أكثر من 1450 شخصا أغلبهم من الأطفال. وتم الهجوم بعد ثلاثة أيام من وصول بعثة مفتشين دوليين إلى دمشق.
عسكري واستراتيجي|وثائق وأحداث|سوريا

مجزرة الغوطة.. ذبح بلا دموقعت المجزرة بعد ثلاثة أيام من وصول بعثة مفتشين دوليين إلى دمشق (الجزيرة)

20/8/2015

توصف بمجزرة الكيميائي، ارتكبتها قوات النظام السوري، مستخدمة غاز السارين أو غاز الأعصاب في حق سكان الغوطة الشرقية ومعضمية الشام بالغوطة الغربية، فقُتل أكثر من ألف شخص أغلبهم من النساء الأطفال يوم 21 أغسطس/آب 2013.

استيقظ سكان الغوطة الشرقية ومعضمية الشام بالغوطة الغربية يوم 21 أغسطس/آب 2013، على مجزرة غير مسبوقة في تاريخهم، استعملت فيها صواريخ تحمل مواد كيميائية، قضى على إثرها أكثر من 1450 شخصا أغلبهم من الأطفال. وتم الهجوم بعد ثلاثة أيام من وصول بعثة مفتشين دوليين إلى دمشق.

من الفاعل؟
قوات النظام -التي كانت موجودة داخل اللواء 155 بالقلمون– أطلقت في الساعة 2:31 من صباح 21 أغسطس/آب 2013، ستة عشر صاروخا، من نوع أرض أرض محملة بغازات سامة يرجح أنها من نوع “السارين”.

وأضاف التقرير أن الصواريخ سقطت في عدد من مدن الغوطتين كان أبرزها زملكا وعين ترما وكفر بطنا، وعربين بالغوطة الشرقية ومدينة المعضمية بالغوطة الغربية. وأكد ناشطون سياسيون سوريون أن النظام استعمل سلاحا محرما دوليا لضرب منطقة الغوطة تمهيدا لاقتحامها.

وتتميز الصواريخ التي تحمل رؤوسا كيميائية (والمستعملة في الهجوم) بـأنها لا تحدث صوتا بعد انفجارها، ولا تخلف أضرارا على المباني، بل تخنق الأنفاس وتدمر الأعصاب

اختلفت الروايات حول عدد ضحايا مجزرة الغوطة بين رقم 1400 قتيل الذي أعلنته المعارضة وهو أقرب للرقم الذي نسب لتقرير للمخابرات الأميركية، ورقم 355 الذي ذكرته منظمة أطباء بلا حدود من بين قرابة 3600 حالة نقلت للمستشفيات.

وعانى الناجون من المجزرة من احمرار وحكة في العينين، والغياب عن الوعى، والاختناق والتشنجات العضلية ورغوة في الفم.

                     عاشت سوريا حرة ابية 
                              يسقط مجرمو الكيماوي

President Erdogan participates in the funeral of the martyrs of the ill-fated helicopter

The Turkish president will participate in the funeral prayer for the 11 martyrs, after the Friday prayer, in a mosque in Ankara.http://www.shwiesh.com05.03.2021 The Turkish presidency announced that President Recep Tayyip Erdogan will participate in the funeral prayer Friday for the 11 soldiers who were killed in the crash of their helicopter. The Presidential Communication Department…المزيد

The United Nations calls for accountability for the users of chemical weapons in Syria

The Secretary-General’s High Representative for Disarmament Affairs, Izumi Nakamitsu, during a session of the UN Security Council on the Syria chemical program 04.03.2021 On Thursday, the United Nations demanded that all chemical weapons users in Syria be held accountable, stressing the importance of unity in the UN Security Council to fulfill this urgent commitment. This…المزيد

اكتب تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s